الخرطوم ٢٣-١١-٢٠٢٢م (سونا)- التقى عضو مجلس السيادة الانتقالي الأستاذ الطاهر أبوبكر حجر، بالقصر الجمهوري اليوم، وفد خبراء الأمم المتحدة لمتابعة تحرك القوات وحظر الأسلحة في دارفور.

وتطرق اللقاء إلى دور الأمم المتحدة تجاه دعم عملية السلام والاستقرار في السودان وتحقيق مطلوبات المرحلة المقبلة.

وشدد عضو مجلس السيادة، على أهمية استكمال وتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان، لشمولية القضايا التي تضمنها، مشيراً إلى ضرورة مواجهة التحديات التي تعترض تنفيذ الاتفاقية.

ورحب، بزيارة الوفد للسودان، مؤكداً تعاون الحكومة لتسهيل وإنجاح مهامه، وأشار إلى أهمية القرار (١٥٩١)، الصادر من مجلس الأمن الدولي، لدعم واستقرار المنطقة، مضيفاً  أن هناك حاجه ماسة لدعم عمليات السلام وخاصة مسائل التنمية البشرية في دارفور.

 يذكر أن وفد الخبراء، الذي يزور السودان حالياً ، للوقوف على تنفيذ القرار ، يضم  منسقة الفريق، لورا بيرنال وعضوية باتريك لوتس مسؤول السيطرة على الاسلحة الصغيرة،  نيكولاي مسؤول الإقليم الذي يضم السودان وتشاد، وراجيف ياداف مسؤول الحظر المالي.

ويشار إلى أن القرار  (١٥٩١)، الصادر من مجلس الأمن الدولي بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، في مارس من العام ٢٠٠٥، كوّن بموجبة المجلس، لجنة خبراء للإشراف على تنفيذ القرار، تتمثل مهمتها من بين عدد من المهام، في الإشراف على حظر الأسلحة في دارفور.

 

أخبار ذات صلة