مدني فى 28 نوفمبر 2022م (سونا) نظمت الإدارة العامة للمراعي والعلف الإتحادية بالتعاون مع منظمة الزراعة والأغذية العالمية ومنظمة الإيفاد وبتمويل من الحكومة الهولندية وإشراف وزارة الثروة الحيوانية الإتحادية صباح اليوم بفندق إمبريال بمدني ورشة حول برنامج الموازنة العلفية وجرد الأعلاف ذلك بحضور المهندس عبد المنعم حسن خليفة المدير العام لوزارة الإنتاج والموارد الإقتصادية بولاية الجزيرة الوزير المكلف والدكتور هاشم محمد علي مدير الإدارة العامة للثروة الحيوانية بالولاية وخبراء من  النمسا وكينيا والدول المستهدفة بخطة مشروع تقييم الأمن الغذائي والحيواني وممثليين لولايات السودان .

وأكد وزير الإنتاج والموارد الإقتصادية لدى مخاطبته الجلسة الإفتتاحية للورشة علي أهمية الورشة في الوقت الذي يعاني فيه العالم من أزمة كبيرة في إنتاج الأعلاف الشيء الذي يحتم العمل الجاد لإستنباط آليات جديدة وفق رؤي وأفكار علمية لتجاوز الفجوة الغذائية في أعلاف الحيوان.

وعبر عن إشادته بالجهات التي أسهمت في قيام الورشة بولاية الجزيرة لتمتعها بثروة حيوانية ضخمة تحتاج لتأمين الغذاء معلنا تبنيه المخرجات والرؤى التي ستخرج بها الورشة وإنزالها لأرض الواقع .

من جانبه أوضح دكتور عبد المنعم عثمان مدير الإدارة العامة للموارد والعلف الإتحادية أن الورشة جاءت بهدف رفع قدرات العاملين في مجال توفير الأعلاف والمراعي وتدريبهم علي السبل العلمية الحديثة لتحقيق الامن الغذائي للحيوان مبينا أن خطة عمل مشروع أدوات تقييم الأمن الغذائي والحيواني بالسودان ترتكز على محاور جرد العلف والموازنة العلفية وصحة الحيوان والإنزار المبكر وإتجاهات المراعي وأن الورشة مصممة وفقا لهذه المرتكزات.

 فيما أشارت الأستاذة نجوي الريح مدير الإدارة العامة للموارد الطبيعية إلي أن استضافة الورشة بولاية الجزيرة تأتي في إطار تقييم الأمن الغذائي للحيوان وذلك بعد عامين من التدريب المستمر والدراسات الميدانية لتحقيق غذاء صحي آمن ومستدام للحيوان مؤكدة أن الجزيرة غنية بالمراعي الطبيعية ومؤهلة لتصبح مورد إستراتيجي لتوفير الأمن الغذائي لقطاع الثروة الحيوانية ..

ويذكر أن الورشة ستستمر لمدة ثلاثة أيام ..  

أخبار ذات صلة