كادقلى 1-12-2022 (سونا) - اختتمت بمدينة كادوقلي حاضرة ولاية جنوب كردفان أعمال الورشة الحوارية حول مناهضة خطاب الكراهية.

وقال رئيس المفوضية القومية لحقوق الإنسان الدكتور رفعت ميرغني عباس الأمين  إن مناهضة خطاب الكراهية تفرض علي الجميع الاعتراف بهذا التنوع وحتى تتحقق أهداف التنمية ونتربع علي الموقع الذي نستحقه بين دول العالم يجب أن نعترف بهذا التنوع الذي نتسم به وهو ميزة  مؤكداً أن الجميع متساوون، وقال "لا يمكن أن ينصب اهتمامنا على كيف يلبس الناس وكيف يتكلمون وكيف  يتعاملون، هذه أفكار هي. بالأساس تمثل خطاب كراهية، يجب أن نعمل جميعاً على أن نؤسس لوطن يسع الجميع بمختلف توجهاتهم الدينية والسياسية والثقافية وبمختلف انتماءاتهم وأنماطهم الإجتماعية، مشيراً إلى ضرورة فهم أن هذا الوطن للجميع وأن من نعتبره آخر هو بالأساس مواطن له ما لنا وعليه ما علينا.

أخبار ذات صلة