الخرطوم 3-12-2022 (سونا)- احتفلت قوات الدعم السريع، اليوم بتخريج منسوبي دورة مكافحة الإرهاب الدولي التخصصية الأُولى، ودورة المدفعية، ودورة الضبط والربط، من المجموعة (500) بقاعدة كرري العسكرية بأمدرمان، بحضور مساعد قائد قوات الدعم السريع للشؤون الإدارية، اللواء ركن عصام الدين صالح فضيل، ورئيس دائرة العمليات، اللواء ركن عثمان محمد حامد، ورئيس دائرة التدريب، اللواء ركن محمد أحمد عباس أورناصر ، ومديري الإدارات بقوات الدعم السريع.

 

وحيّا مساعد القائد للشؤون الإدارية بقوات الدعم السريع خلال مخاطبته كرنفال التخريج، شهداء القوات من ضباط وضباط صف وجنود، على تضحياتهم التي بذلوها في مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر على امتداد الشريط الحدودي للسودان مع دول الجوار ، مشيداً بالجدية والترتيب الجيد والإعداد بتخريج منسوبي الدورة بالجاهزية والاستعداد لمجابهة الجريمة والقضاء على أوكارها.

 

وأضاف فضيل أن قيادة القوات استشعاراً منها لمسٶولياتها وواجباتها الوطنية، خرّجت هذه الدفعة المتخصصة في مكافحة الإرهاب لمناهضة الإرهاب واقتلاعه من جذوره.

 

من جانبه قال اللواء ركن عثمان محمد حامد رئيس دائرة العمليات، إن الدورات الثلاث، هي متكاملة مع بعضها البعض في تعدد مهام الفرد في مكافحة الإرهاب، والضبط والربط، وجاهزية القتال.

 

وأشاد عثمان بدور دائرة التدريب في إكمال دورات مكافحة الإرهاب الأساسية، ثم المتخصصة في فترة زمنية قصيرة، وذلك يصب في معين الاستعداد القتالي، وجاهزية القوات لتلبية نداء تنفيذ المهام، والقيام بالواجبات وحماية الوطن ولرمي سهمها في حماية الأمن القومي للبلاد.

 

من جهته أعرب رئيس دائرة التدريب، اللواء ركن محمد أحمد عباس أورناصر، عن سعادته البالغة بتخريج منسوبي الدورات، مؤكداً مضي دائرة التدريب في تدريب وتأهيل أفراد القوات في المجالات المختلفة كافة.

 

وأكد أورناصر، على جاهزية قيادة الدعم السريع، في تدريب وتطوير منسوبيها في مختلف المجالات، لا سيما حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني ومكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر.

أخبار ذات صلة