الخرطوم فى 5-12-2022(سونا )-  وصف الدكتور الهادي إدريس رئيس الجبهة الثورية الإتفاق الإطاري بالحدث العظيم في تاريخ السودان ويشكل فتحا جديدا لمستقبل السودان.

وقال لدى مخاطبته مراسم الاحتفال بتوقيع الاتفاق الإطاري إن الجبهة الثورية كانت سباقة من خلال المبادرات والمشاورات والمشاركة الفاعلة في إعداد المسودة، مجددا انحيازهم دومآ للشعب السوداني وكل ما يحقق الأمن والاستقرار.

واكد إدريس استعدادهم الانخراط فورا في عملية الحوار من أجل المستقبل.

وأشار إلى جملة من النقاط التي تضمنها الاتفاق الإطاري، منها ان إجراءات التفكيك تكون عبر إجراءات قانونية تقوم  على حكم القانون ، داعيا عبد الواحد نور للانضمام للسلام.

ووجه رسالة للمجتمع السوداني بضرورة دعم الإتفاق وتأييده لأنه يفتح الطريق للحوار الوطني الشفاف.

ودعا المجتمع الدولي لدعم السودان كما دعا القوى السياسية غير الموقعة أنه مازال هناك متسع للتشاور جميعآ لانتاج مقاربة لمستقبل البلاد .

أخبار ذات صلة