الخرطوم 5-12-2022 (سونا)-أكد الأستاذ ياسر محمد الأمين مسؤؤل القطاع المنظم وغير المنظم ممثل مدير الإدارة العامة للمرأة والأسرة بوزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم أن قضايا العنف ضد المرأة من القضايا المسكوت عنها في المجتمعات السودانية، مبيناً انها تعتبر وصمة عار،وان الإحصائيات تشير الى نسبة ٨٥%من العنف المبني على النوع يقع على النساء .

ودعا ياسر النساء الى التفاعل ومناقشة قضايا العنف بجراءة في البيوت ومع الأزواج والأبناء وفي مجتمعات النساء والشارع العام ومعرفة حقوق المرأة والدفاع عنها،منوهاً الى ان الحملة تستهدف قطاعات المرأة المختلفة بالتوعية في مجال العنف ضد المرأة والفتيات والحماية الإجتماعية،.

جاء ذلك لدى مخاطبته فعاليات الحملة التي استمرت فعالياتها  في مركز أبو دجانة الإجتماعي بالخرطوم واختتمت بمركز أبو سعد ٢١ الإجتماعي بامدرمان بحضور ا.تهاني كمتور مسؤؤل ملف مناهضة العنف ضد المرأة. وا.نضال عبد العزيز مسؤؤل ملف المرأة الريفية والمستهدفات من المرأة في المحليات.

من جانبها أكدت ا.خديجة فتح الرحمن مدير المراكز بإدارة التنمية المجتمعية وتخفيف حدة الفقر بالوزارة أن الفعالية تهدف لعودة المراكز الإجتماعية للبرامج والأنشطة الموجهة لخدمة المجتمع وتستهدف الشباب والنساء والأطفال.

وذكر ا.عمار عبد الله مدير مركز ابو دجانة  أن المركز يرحب بكل مجتمع الجريف والخرطوم بعد تاهيله  ليؤدي رسالته ويحدث الحراك المجتمعي الإيجابي.

وفي ذات السياق أكد أسامة احمد حامد مسؤؤل المراكز لقطاع أمدرمان ان الفترة القادمة ستشهد برامج مكثفة لإحياء المراكز لتؤدي رسالتها في التوعية والتدريب والنشاطات الإجتماعية والثقافية وأشاد بحضور المرأة المكثف بمركز ٢١ ابوسعد .

أخبار ذات صلة