الخرطوم 5-12-2022(سونا) – واصلت محكمة البلاغ 1152/2021، حول مقتل عريف الاستخبارات ميرغني الجيلي الذى اغتيل من قبل متظاهرين فى موكب 18 مارس 2021، جلساتها اليوم بمعهد العلوم القضائية والقانونية، برئاسة مولانا مأمون صالح سبدرات قاضي المحكمة العامة، واستمعت إلى إفادة المتحرى الرابع فى القضية الملازم شرطة محمد جمعة الحاج محمد صالح من الإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية. وقال الملازم شرطة جمعة إنه بتاريخ 20-4-2022 وبقرار النيابة العامة، قام بإجراء طابور شخصية للمتهم الآول خالد مأمون خضر بابكر، وتم إجراء الطابور بدائرة التحقيق الجنائى بواسطة شاهد الاتهام(المصدر) وجدي، وتحت إشراف الرائد شرطة عثمان ميرغني الضابط بإدارة التحقيق الجنائي، حيث تعرف الشاهد على المتهم فى المرة الأولى والثانية، وعندما تم استبعاد المتهم خارج الطابور، ذكر الشاهد أن المتهم غير موجود. وفى السياق نفسه وبذات التاريخ تم اجراء طابور شخصية للمتهم السابع مصعب أحمد محمد خيري بواسطة شاهد الاتهام وجدي الذى تعرف على المتهم فى المرة الأولى والثانية وفى المرة الثالثة قال إن المتهم خارج الطابور. وبنفس التاريخ تم اجراء طابور شخصية للمتهم السادس مايكل جيمس جال بواسطة شاهد الاتهام وجدي الذى تعرف على المتهم. وأضاف المتحرى رداً على أسئلة هيئة الدفاع أن الشاهد وجدي على غير العادة كان يغطى وجهة في طابور الشخصية، وقال إن الأشخاص الذين شاركوا فى الطابور هم نفس الأشخاص فى الطابور الأول والثانى والثالث، فيما كان يتم فقط استبدال المتهمين. أما المتحرى الخامس فى البلاغ العقيد شرطة يوسف أحمد الحاج كبير المتحرين بالإدارة العامة للمباحث واتحقيقات الجنائية فقد أوضح أنه تسلم ملف القضية بتاريخ 15-9-2022 بناءاً على توجيهات مديرة الدائرة، وقال إن مهمته انحصرت فقط في تلخيص يومية التحرى ، مشيراً إلى أن نقل المتحرى الثالث من الإدارة لا صلة له بالبلاغ .

وقال العميد شرطة الحاج إن نتائج مخاطبات شركة زين وسوداني حول هاتف المرحوم لم تصل بعد. من جهة أخرى التمست هيئة الاتهام من المحكمة اعلان قائد فريق مسرح الحادث لتقديم افادته أمام المحكمة بخصوص مسرح الحادث الذى لم يتم ارفاقه ضمن يومية التحرى، إلى جانب اعلان البروفسير جمال يوسف مدير مشرحة أم درمان حول واقعة اغتصاب المرحوم، ولكن المحكمة قالت إنه لا مانع من ذلك، على أن يتم سماع المبلغ فى القضية شقيق المرحوم فى جلسة الاثنين المقبل الموافق 12 ديسمبر الحالى.

أخبار ذات صلة