الخرطوم 8-12-2022(سونا)-إلتقى مولانا جعفر الصادق الميرغني نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل اليوم بجنينة السيد سفير دولة روسيا الإتحادية بالسودان حيث تطرق اللقاء الي كيفية الاسهام في دعم الجهود التي تحقق إكمال الفتره الانتقاليه.

وقال مولانا جعفر الصادق الميرغني نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل إن اللقاء كان مثمرا وتطرق الي كيفية اسهام روسيا في دعم الإنتقال الديمقراطي مشيرا الي أن روسيا دولة مهمة ولها دور كبير على المستوى العالمي.

من جانبه رحب السفير الروسي بالسودان فلاديمير باللقاء ووصفه بالايجابي ، خاصة وان الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل له تاريخ طويل في السودان وهو من ضمن أكبر حزبين في السودان.

واضاف فلاديمير ان السودان يحتاج إلي مزيد من الجهود من أجل تحقيق انتقال سياسي خلال مرحلة إنتقالية يتحقق فيها رغبات الشعب السوداني للوصول إلى الديمقراطية ، مشيرا الي ضرورة مشاركة فاعلة وكبيرة للقوي السياسية خلال الفترة الانتقالية مرحبا بكل الجهود والعمل على الخروج من الوضع الراهن.

أخبار ذات صلة