الخرطوم فى 25 يناير 2023م (سونا) - اختتمت وزارة الصحة الاتحادية ممثلة في  الوكالة القومية للرعاية الطارئة والإسعاف وادارة المستشفيات بشراكة مع منظمة الصحة العالمية ورشة رفع قدرات الولايات في الاستجابة للتعامل مع الكوارث وحوادث الاصابات الجماعية. ووجه الوزير المكلف د.هيثم محمد ابراهيم في ختام  الورشة اليوم بقاعة نبتة بالفندق الكبير،بتدريب أكبرعدد من الكوادر بكل الولايات بما يسهم في انقاذ حياة المواطنين خاصة في حال الإصابات الجماعية،لافتا إلى انها كانت من التوصيات عند وضع استراتيجية قطاع المستشفيات خلال الأعوام من2018 وحتى العام 2021م ، مشيدا بتنفيذ الوكالة لمخرجات خارطة الطريق للرعاية الطارئة التي ابتدأت في العام 2021م وفى ذات المنحى قال مديرة الوكالة القومية للرعاية الطارئة والإسعاف بالوزارة د.محي الدين حسن،إن الورشة انعقدت في الفترة من 22-25يناير الجاري،مستهدفة ثلاث ولايات  البحر الأحمر ، شمال كردفان، وولاية غرب دارفور بمشاركة 35 مشاركا من 9 مستشفيات.  ولفت حسن إلى ان الورشة جزء من مشروع متكامل ضمن الاهداف الاستراتيجية للوزارة لرفع كفاءات الولايات وبناء القدرات الأساسية للطوارئ وتأهيلها،مشيرا الى الشراكة الذكية مع منظمة الصحة العالمية بالسودان.  فيما طالب مدير الإدارة العامة للطب العلاجي بالوزارة د.المغيرة الأمين،المشاركين بالورشة من الولايات الثلاث بتنزيل ماتلقونه لأرض الواقع،مشيدا بتفاعلهم وبدعم الصحة العالمية المتواصل خاصة في بناء القدرات "في بلد طوارئها كثيرة".

أخبار ذات صلة